فيديو.. حامي الدين في تصريح قوي جدا: “الملكية بشكلها الحالي معيقة للتطور والتقدم وعلينا أن نجلس لطاولة ونحاورها كما فعلت اسبانيــا”

0
1322

                                                                                                                                 بعد تصريح وزير حقوق الإنسان ممصطفى الرميد حول حتمية التوجه نحو الملكية البرلمانية كخيــــار سياسي لتحقيق الديمقراطية المنشودة،خرج القيادي في حزب العدالة والتنمية عبد العالي حامي الدين،بتصريح قوي وجرئ جداً مفاده “أن الملكية بشكلهــا الحالي معيقة للتطور والتقدم والتنمية”.

وأضاف حامي الدين خلال تعقيب على الأسئلة التي تلت مداخلته في ندوة الحوار الداخلي التي نظمها حزب العدالة والتنمية الأسبوع الماضي في منتجع بضاية الرومي بضواحي الخميسات، أنه ” اذا لم يتغير شكل الملكية لن يكون مفيدا لها ولبلدها، ويجب أن نساهم في هذا التغيير وفق ما هو مكتوب في ورقة الإصلاحات الدستورية التي قدمناها سنة 2012 تحت عنوان “ملكية ديمقراطية”.

وزاد حامي الدين قائلا، ”عندما نتكلم عن مؤسسة الملكية كمؤسسة مركزية ونصفُ أسلوب وطريقة اشتغالها واختصاصها، هذا لا يعني أن طريقة اشتغالها اليوم وشكلها مفيد”.

وتابع حامي الدين “عندما نتكلم عن الاصلاح السياسي نتحدث عن اصلاح النظام الملكي بالطرق السلمية عن طريق المفاوضات، عبر تفويض شعبي مع مركز السلطة أي الملكية كما حدث في إسبانيا في مرحلة معينة، عندما جلس كارلوس والاشتراكيين والشيوعيين والقوميين حول مائدة مستديرة، واتفقوا على الإصلاح”.

يشار الى أن بعض المواقع الصفراء المحسوبة الى جهات في جناح داخل السلطة ،حاولت الركوب على هذه التصريحات و اخراجهــا عن سياقهــا،بالرغم أن الرجل كان واضح ومباشر و وضع الأصبح على الجرح ،وهذا المطلب يُشاطره فيه  حزب اليســـار، بقيادة نبيلة منيب ـلكون اللعبة السياسية بشكلهــا الحالي بوجود حكومة و أحزاب ،هي مجرد شماعات تعلق عليهــا أخطـــاء المؤسسة الملكية وحين يقال المؤسسة الملكية ليس شخص الملك فقط ،بل المنظومة التابعة لهذه المؤسسة بكل تجلياتهـــا و أبعادهــــا.

عادل أنكود

 

اترك رداََ