محامي الدولة “كروط” ينفي التصريح لبوعشرين “أن الدولة باغية فيه الخدمة”.

0
170

                                                                                                                                      قال المحامي محمد الحسيني كروط، أن التصريحات المنشورة في الصفحة الخاصة بتوفيق بوعشرين على موقع “فايسبوك”، مالك جريدة “أخبار اليوم” وموقع “اليوم 24″،  والتي جاء فيها أن أحد أعضاء هيئة دفاع المطالبات بالحق المدني صرح له في المحكمة ” بأن الملف فارغ، وأن الأشرطة المحجوزة لا تصلح لتكون وسيلة إدانة في حقه، وطالبه بالتحلي بالصبر”، ليست صحيحة ونفاها بشكل قاطع.

وأكدّ المحامي بهيئة الرباط، في تصريح لزميلة “الأول” ، بأنه “يعتبر نفسه معنيا بتلك التصريحات، لأنه واحد من أسرة الدفاع التي تتشرف بالنيابة عن النساء الضحايا في ملف بوعشرين، وأنه هو الذي وصفته التدوينة ” بمحامي الدولة”، لأنه ينوب عن موظفي الأمن في بعض القضايا المعروضة على القضاء، والذين قال بشأنهم ” إنني أتشرف بالدفاع عن الشرفاء من رجال الأمن وممثلي القانون”.

واستطرد المحامي كروط، بأنه لم يسبق له أن تبادل الحديث نهائيا مع المعتقل توفيق بوعشرين، أو وجه إليه الكلام سواء داخل المحكمة أو خارجها، معتبرا كلامه مجرد كذب وافتراء، ومستدلا على ذلك بكون كاميرات المراقبة بالمحكمة تشهد على صحة كلامه.

كما طالب المحامي كروط من توفيق بوعشرين، ومن يتولى تدبير صفحته على الفايسبوك، بأن يتحلّى بالجرأة ويسمي صراحة المحامي المنسوبة إليه تلك الافتراءات والأكاذيب، وذلك عوض الاختباء وراء المجهول والعبارات المطلقة والفضفاضة”. حسب تصريح المحامي كروط.

موقع بوعشرين نقل رسالة مفادهــا أن مالك الموقع وفي آخر رسالة له من داخل جدران زنزانته قال”إنه “وسط قاعة المحكمة اقترب مني أحد محاميي المطالبات بالحق المدني، وهو في الحقيقة محامي الدولة، وقال لي بصراحة ملفك فارغ، وما رأيناه من أشرطة لا يصلح لإدانتك، لكن الدولة باغية فيك الخدمة”.

وأضاف المحامي، الذي لم يذكر بوعشرين اسمه في الرسالة: “اصبر حتى تمر العاصفة، لكن استخلص الدروس، أين هم من كنت تخاطر بنفسك من أجل الدفاع عنهم؟ أين هم الآن؟ إنهم يجمعون حقائبهم للسفر لقضاء عطلة الصيف، فيما أنت وعائلتك في الجحيم”.

اترك رداََ