بعد الفحص السيدا منتشرة بين أفارقة مخيم أولاد زيان في البيضـــاء.

0
292

                                                                                                                                أفادت مصادر اعلامية متطابقة نقلا عن مصدر من “الجمعية الطبية لتأهيل ضحايا التعذيب”إن الحملة الطبية التي قامت بها أمس بمخيم أولاد زيان بالدارالبيضاء كشفت عن حالات عديدة للإصابة بداء المناعة المكتسبة “السيدا” بين صفوف عدد من المهاجرين من جنوب الصحراء المرابطين بهذا المخيم.
وأضاف المصدر أن الظروف مزرية داخل هذا المخيم، حيث تنتشر الأمراض المعدية بشكل كبير، موضحا أن الاختلاط مع المغاربة يبقى واردا حيث يتردد الشباب والشابات على المخيم مشيرا ضمنيا الى ترويج المخدرات وممارسة البغاء.

وكانت “الجمعية الطبية لتأهيل ضحايا التعذيب”، قد قامت أمس الأحد وبمساعدة السلطات المحلية من دخول المخيم في إطار توفير الرعاية الصحية لحوالي 1000 مهاجر من جنوب الصحراء مستعينة بأكثر من 50 طبيبا في جميع التخصصات.

وكان حسن بوكيند نائب الكاتب العام للجمعية قد صرح أن الكشوفات بينت وجود أمراض خطيرة، من بينها الأمراض الجلدية المعدية كالجربة بالإضافة الى مرض السلّ والامراض التناسلية المعدية.

اترك رداََ