تقرير:الناتج الداخلي للمغرب حقق 100 مليار يورو فقط سنة 2017 أي ما يعادل عائدات شركة أمريكية واحدة مثل غُوغَل.

0
131

                                                                                                                                       كشف تقرير رسمي، صدر مؤخرا، أن الناتج الداخلي الإجمالي للمملكة قد ارتفع خلال العام الماضي بنسبة قاربت 5 بالمائة، مقارنة مع سنة 2016، متجاوزا بذلك ترليون درهم.

وأفادت المندوبية السامية للتخطيط في مذكرة إخبارية حول الحسابات الوطنية للقطاعات المؤسساتية أن الناتج الداخلي بالأسعار الجارية قد بلغ 1063.3 مليار درهم خلال 2017، مرتفعا بنسبة 4.9 بالمائة مقارنة مع العام الذي قبله.

وأظهر التقرير أن الشركات المالية وغير المالية قد ساهمت بخلق 43,4 بالمائة من الثروة الوطنية فيما تمتلك هذه الأخيرة 14,5بالمائة من إجمالي الدخل الوطني المتاح، وتساهم بنسبة 52 بالمائة في الإدخار الوطني.

إذن المملكة أنتجت ما يفوق 100 مليار يورو، كناتج داخلي اجمالي ،وهو رقم يقارب الأرباح التي تحققهــا شركة أو شركتين أمريكيتين مثل غوغل و فيسبوك.حيت حققت غوغل في الربع الثالث من سنة 2018  33.7$ مليار من الإيرادات و هو ما يُعطي فكرة على أن اقتصاد المملكة بسياحته و فلاحته و فوسفاطه ،لا يَصِل الى ايرادات شركة أو شركتين في الولايات المتحدة الأمريكية وهو مؤشر على أننــا دولة مستهلكة، وبعيدين كل البعد عن الانتاج الحقيقي لثروة ،لذالك فالعجز في الميزان هو سيد الموقف و صادراتنــا لا تغطي سوى جزء بسيط من وارداتنـــا و هو ما يدفع الدولة الى المزيد من الاقتراض و الخضوع الى اكراهات و املاءات المُقرضين.

اترك رداََ