ثلاث سنوات سِجْن نافذة لرئيس جماعة عين تاوجطات .

0
87

                                                                                                                                 أصدرت ابتدائية مكناس، اليوم الخميس، حكمها في حق رئيس جماعة عين تاوجطات المنتمي لحزب العدالة والتنمية، والقاضي بسجنه لثلاث سنوات.

وحولت هيئة الحكم في مكناس ملف موسى عزيزي بداية الأسبوع الجاري للتأمل، بعد مرافعات وصفها دفاع عزيزي بـ” الماراطونية”، في ملف وجهت فيه اتهامات للرئيس بـ“النصب، وتسلم فائدة، واستغلال النفوذ” طبقا للفصلين 540 و243 من القانون الجنائي.

جدير بالذكر أن قاضي التحقيق قرر، قبل أشهر، مواصلة إجراءات التحقيق في حق موسى عزيزي، رئيس بلدية تاوجطات، المنتمي إلى حزب العدالة والتنمية، الذي صدر في حقه قرار العزل، بعد قضائه مدة تزيد عن 6 أشهر في الاعتقال حيت قرر احالته على المحاكمة في حالة سراح و هو الأمر الذي رفضته غرفة المشورة التي قررت محاكته في حالة اعتقال.

ويتابع عزيزي بناء على شكاية، تقدمت بها شركة خاصة للنظافة(أوزون)،التي  تربطها عقدة التدبير المفوض لقطاع النظافة في جماعة “عين تاوجطات”. ويبقى أمام عزيزي المرحلة الاستئنافية من أجل مراجعة الحكم و في حال تثبيت الحكم الابتدائي سيكون أمام الرئيس المعزول قضاء 3 سنوات وراء القضبان بسبب منافع مادية حققهـــا بطرق النصب و  استغلال النفوذ.

اترك رداََ