السجن مدى الحياة لمغربي اغتصب 8 فتيات 4 منهن قاصرات.

0
124

                                                                                                                                  القضــاء و التشريعات الفرنسية لا تتساهل أبدا مع مرتكبي جرائم الاغتصاب ،التي تعتبر كجريمة القتل العمد مع سبق الاصرار و الترصد،وإن كان القتيل يُقتل مرة واحدة ،فالمُغتصبة تقتل 1000 مرة في حياتهـــا من وراء جريمة الاغتصاب.

قصة المغربي محمد خربوش، البالغ من العمر 36 سنة عادت إلى واجهة الأحداث في فرنسا، بعدما أيدت محكمة فوكليز جنوب شرق الجمهورية، بداية الأسبوع الجاري، الحكم الصادر ضده بالسجن مدى الحياة.

الشاب اعتقل فبراير 2016 بعد تورطه في 8 حالات اغتصاب بطريقة بشعة تحت التهديد بالسلاح الأبيض، حيث من بين الضحايا 4 قاصرات، إحداهن تبلغ من العمر 13 سنة.

واسترجعت الصحافة الفرنسية كرونولوجيا اعتقال المغربي، وتم تصنيف قضيته ضمن الأحداث التي بصمة 2018، حيث كان يختطف النساء ويغتصبهم بالقوة تحت التهديد بالسلاح الأبيض، وكان يختار ضحاياه بعناية، حيث أن أغلبهن مغاربيات، منهن العذروات، ومنهن من قام بافتضاض بكارتها وتسبب في حملها، لكنهن فضلن الصمت خوفا من الفضيحة.

الأحداث كانت بين ماي وشتنبر 2011، قبل أن تضع فتاة حدا لجرائم الاغتصاب التي يقتربها، بعدما عثر عليها الأمن في حالة صدمة، لتقدم المواصفات ويتم اعتقاله.

في 2016 قضت المحكمة الفرنسية بسجنه مدى الحياة، وهو الحكم الذي تم تأييده هذا الأسبوع.

اترك رداََ