بطل مغربي من الطراز العالمي استقبله الملك و وشحه بأوسمة اليوم يعمل حمال لأكياس الإسمنت..غَضَب فيسبوكي وصمت رسمي.

0
139

                                                                                                                                     غضب فيسبوكي يقابله صمت رسمي الى حدود كتابة هذه السطور،بعد ضهور صور للعداء المغربي العالمي السابق “عبد الرحيم بن رضوان” وهو يعمل مُيَاوِم بأحد محلات بيع الإسمنت بالرباط كَحَمَال للأكياس، بعد أن كان يحمل الكؤوس و الميداليات على صدره في أوقات سابقة.

الجيش الفيسبوكي الغاضب من حالة العداء السابق طالبت بإنصاف العداء المغربي الذي حقق عددا من البطولات داخل المغرب وخارجه، وكان الملك الحسن الثاني قد استقبله بمناسبة مشاركته في إحدى البطولات الدولية.

وكتب أحد الفيسبوكيين، “عبد الرحيم ابن حي يعقوب المنصور بالرباط العاصمة العداء المغربي، الذي صال وجال عبر العالم ورفع راية المغرب في أمريكا والبرازيل والشيلي وفرنسا وإيطاليا وغيرها من دول المعمور، يعاني كثيرا وتحول من بطل عالمي إلى عامل مياوم في البناء”.
كما طالب النشطاء بنشر صورة العداء المغربي، على أوسع نطاق، لكي تصل إلى وزير الشباب والرياضة، لإنصاف البطل المغربي وانتشاله من حالة الفقر المدقع التي يعيشها.

 

اترك رداََ